أبرز ما يمكن معرفته عن لومينير الأسنان

يشكل لومينير الأسنان أحد وسائل تجميل الأسنان ذات الفعالية الكبيرة في تحقيق الحصول على ابتسامة جذابة وناصعة البياض، فمن خلال هذا الإجراء يمكن التغلب على مجموعة من أبرز المشاكل الجمالية المتعلقة بالأسنان، والتي تضم مشكلة تباعد الأسنان ووجود فجوات فيما بينها، ومشكلة تصبّغ الأسنان او اصفرارها، بالإضافة لمشكلة تشقق الأسنان وتكسرها، ولكن ذلك لا يشمل مشكلة فقدان الأسنان؛ فهي تتطلب تدخل افضل دكتور زراعة اسنان لتولي هذه المهمة، يُضاف لذلك مشكلة الاعوجاج الشديد للأسنان؛ فهذا أيضاً يتطلب تدخل الطبيب مختص التقويم، وبشكل يمكن التعريف باللومينير ومزاياه كما يلي:

 

ما هو اللومينير؟

يمكن التعريف باللومينير باعتباره شكل من أشكال فينير الأسنان، حيث أنه عبارة عن قشور رقيقة للغاية لا يتجاوز سمكها 0.2-0.3 ملم، وتكون ذات مظهر شفاف للغاية يساعد الأسنان على الظهور بشكل أقرب ما يكون للطبيعي عند تطبيقها، ومما تجدر الإشارة إليه أن اللومينير يختلف عن غيره من الإجراءات التجميلية بكونه لا يتطلب الكثير من التدخل الطبي، وإنما يقوم على أخذ القياسات الخاصة بالأسنان وتحديد درجة البياض المطلوبة للقشور، وبعد التجهيز يتم لصق هذه القشور على الواجهة الأمامية للأسنان، وبإنهاء ذلك يمكن إخفاء أي تشوه تعاني منه الأسنان والتمتع بابتسامة طبيعية جميلة وناصعة البياض.

 

مميزات إجراء اللومينير

على الرغم من ارتفاع أسعار وتكلفة لومينير الأسنان عند إجراء مقارنة بينها وبين اسعار فينير الاسنان في دبي إلا أنه وباختيار إجراء لومينير الأسنان يمكن للمريض الاستفادة من مجموعة من المميزات التي يمكن ذكر بعضها كما يلي:

  • التخلص من المشاكل الجمالية للأسنان بالتزامن مع الحد الأدنى من الألم، حيث أن الإجراء لا يتطلب أي نوع من الحفر أو الجراحة، وقد يحتاج للتخدير الموضعي أو قد لا يحتاجه إطلاقاً.
  • عدم المعاناة من أي حساسية للأسنان أو اللثة بعد الانتهاء من الإجراء، حيث أن تطبيق اللومينير لا يتطلب برد الأسنان او إزالة أي جزء منها؛ نظراً لدرجة رقة السمك الخاص بالقشور، وبذلك لن يتم التأثير على مينا الأسنان بأي شكل، ولن تتأثر الأنسجة المحيطة بالأسنان.
  • التمتع بابتسامة بيضاء بشكل دائم، فالقشور الخزفية تتمتع بلون أكثر بياضاً من لون الأسنان الطبيعي، كما أنها تتميز بعدم تأثرها بالأصباغ الموجودة في الطعام أو الشراب، وبذلك فإنها تحافظ على بياضها لفترة طويلة جداً.
  • الحصول على النتيجة المرغوبة والمتوقعة بأقل وقت وجهد ممكنين.